0 تصويتات
بواسطة (1.1مليون نقاط)

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة (1.1مليون نقاط)
 
أفضل إجابة

ما هم ياجوج وماجوج ؟ 

 

والآن يسعدنا فى موقعنا ان نقدم اليكم فى السطور التالية كل المعلومات عن: ما هم ياجوج وماجوج ؟ 

 

الإجابة هي :

يأجوج ومأجوج ظهور يأجوج ومأجوج من علامات اقتراب الساعة في نهاية الزمان، وذلك بعد ظهور المسيح الدجال وظهور المهدي، ونزول عيسى عليه السلام، فقد ورد ذكر يأجوج ومأجوج في الديانات السماوية الثلاث، واجتمعت فيهم أوصاف عدة مثل: القوة، وضخامة الأجسام، والبطش، وشدة البأس، وكثرة العدد، والخراب في الأرض، واضطهاد المستضعفين من الناس. حقيقة يأجوج ومأجوج يأجوج ومأجوج في القرآن قال تعالى عن قوم يأجوج مأجوج في سورة الكهف: (قالوا يا ذا القرنين إن يأجوج ومأجوج مفسدون في الأرض فهل نجعل لك خرجًا على أن تجعل بيننا وبينهم سدًا) [الكهف: 94]، ظهر قوم يأجوج ومأجوج في التاريخ القديم؛ وقيل بأنهم ظهروا في القرن السابع قبل الميلاد، في عهد ملك عادل يدعى ذا القرنين، وقد سردت بعض تفاصيل قصتهم سورة الكهف، إذ بينت الآيات أن قوم يأجوج ومأجوج مفسدون في الأرض، ولم يكن أحد في ذاك الزمان يقدر على أن يقف في وجههم ويصدهم عن غيهم وبطشهم، حتى عاثوا في الأرض خرابًا وفسادًا، وبينما هم كذلك حتى أتى عليهم الملك القوي العادل ذو القرنين، فسمع به الناس وبعدله وقوته، فلجاؤا إليه يشتكون من ظلم وشر يأجوج ومأجوج، وطلبوا منه أن يجعل بينهم وبين القوم المفسدين سدًا منيعًا يرد شر يأجوج ومأجوج عنهم، فصنع سدًا حصينًا من الحديد والنحاس المذاب، فصد أذى يأجوج ومأجوج وحاصرهم بعيدًا عن أهل البلاد. خروج يأجوج ومأجوج أخبر النبي صل الله عليه وسلم أن يأجوج ومأجوج مازالوا يحفرون السد الذي بناه ذو القرنين، فيبقى إلى أن يشاء الله له ذلك، ثم يأتي وقته المعلوم في علم الله؛ ويخرج منه يأجوج ومأجوج ويسعون في خراب الأرض، فيأتيهم عذاب الله ويهلكهم جميعًا؛ وفي الحديث: (إن يأجوج ومأجوج ليحفرون السد كل يوم حتى إذا كادوا يرون شعاع الشمس، قال الذي عليهم: ارجعوا فستحفرونه غدًا، فيعيده الله أشد ما كان، حتى إذا بلغت مدتهم، وأراد الله أن يبعثهم على الناس حضروا، حتى إذا كادوا يرون شعاع الشمس قال الذي عليهم: ارجعوا فستحفرونه غدًا إن شاء الله، واستثنوا، فيعودون إليه وهو كهيئته حين تركوه، فيحفرونه ويخرجون على الناس، فينشفون الماء، ويتحصن الناس منهم في حصونهم، فيرمون سهامهم إلى السماء، فترجع وعليها كهيئة الدم الذي أجفظ، فيقولون: قهرنا أهل الأرض، وعلونا أهل السماء، فيبعث الله عليهم نغفًا في أقفائهم فيقتلهم بها، والذي نفسي بيده إن دواب الأرض لتسمن وتشكر شكرًا من لحومهم ودمائهم) [صحيح الجامع| خلاصة حكم المحدث: صحيح]. وصف يأجوج ومأجوج ذكرت الروايات أن يأجوج ومأجوج هم أسماء أشخاص، أو أسماء أقوام، وقيل أيضًا إنها أسماء مناطق جغرافية، وجاء في صفة يأجوج ومأجوج أنهم عراض الوجوه، صغار العيون، وصهب الشغاف، يخرجون من كل حدب وصوب بسرعة كبيرة، فهم قوم أشداء أقوياء وكثيروا العدد؛ إذ لا يموت رجل منهم حتى يولد من صلبه ألف رجل، وقيل في وصفهم أيضًا إن منهم قومًا طوال القامة، ومنهم قوم طولهم كعرضهم، وهناك قوم يمكنهم افتراش أذنهم والالتحاف بالأخرى لكبر حجمها.

اسئلة متعلقة

0 تصويتات
1 إجابة
0 تصويتات
1 إجابة
0 تصويتات
1 إجابة
سُئل يناير 6 في تصنيف حلول دراسية بواسطة Sara (544ألف نقاط)
...